صبغ اللحية المجهري

صبغ اللحية المجهري

صبغ اللحية المجهري، من اسم التقنية يمكنك القول بأنها تستهدف اللحية لجعلها أفضل. فالاتجاهات المتغيرة في عالم الموضة، تفرض على الجميع رجالًا ونساء الظهور بمظهر معيّن ومواكبة التغيّرات العالمية. ولكن فيما يخص اللحى تحديدًا، فلطالما كانت ملمحًا جماليًا مميّزًا في الرجال. وفي السنوات الأخيرة يعمد العديد من الرجال على اختلاف مراحلهم العمرية إلى الحصول على لحىً كثيفة وممتلئة، وهُنا يأتي دور تقنية صبغ اللحية المجهري. فقد يعاني بعض الأشخاص من مشاكل تساقط الشعر في اللحية، على الرغم من تناولهم الأدوية والفيتامينات اللازمة واتباع أنظمة العلاج المختلفة. وقد يكون هذا لعدة أسباب، أهمها:

 

  • وجود الندوب ومكان الجروح في منطقة اللحية. 
  • وجود آثار قديمة لحب الشباب في الحالات الشديدة والمستعصية. 
  • المعاناة من داء الثعلبة. 

لهذه الحالات، يتم إجراء صبغ اللحية المجهري لملئ المناطق غير المكتملة لتساقط الشعر في منطقة اللحية. يشار إليه بالإنجليزية باسم (Beard (facial) Micropigmentation)، وهو يتضمن إجراء وشم تصبغ اللحية لملء البقع في أماكن تساقط الشعر أو وجود الشعر غير المنتظم في منطقة الذقن والخدين. يتضمن صبغ اللحية المجهري لفروة الرأس استخدام أصباغ محقونة لإعطاء مظهر أكثر امتلاءً وتساويًا وتحسين المظهر الجمالي للفرد. 

من يمكنه الاستفادة من صبغ اللحية المجهري؟

في البداية، ومن البديهي فإن من يمكنه الخضوع لهذا الإجراء، هو من يرغب به ويريد الحصول على لحية ممتلئة وكثيفة المظهر. ويناسب صبغ اللحية المجهري الأشخاص الذين لديهم:

 

  • بقع غير متساوية من شعر الوجه لا تستجيب لخيارات العلاج الأخرى. 
  • الرغبة في طريقة سريعة وفعالة لتحسين جماليات اللحية دون اتباع أنظمة صارمة للعناية بالشعر 
  • لديهم لحية خفيفة وراثيًا 
  • الرغبة في الحصول على خط فك أكثر تحديدًا 
  • الرغبة في تغطية ندبات حب الشباب، أو الكدمات، أو أماكن الجراحة على خط الفك 
  • تقشير شعر الوجه والاستعداد للالتزام بالخطة العلاجية للأخصائي الطبي لإجراء وشم تصبغ اللحية

كيف تعالج تقنية صبغ اللحية المجهري مشاكل اللحى؟

تبدأ لحية الرجل في النمو من سن البلوغ فصاعدًا، وبحلول سن 18 عامًا تبلغ اللحية أقصى نمو لهاولكن، هذا عامل متغير، وقد يستغرق في بعض الأحيان حوالي 30 عامًا حتى ينمو شعر الوجه بشكل كافٍ. بعض العوامل الرئيسية التي تؤدي إلى ضعف أو عدم تساوي نمو اللحية هي:

 

  • العوامل الوراثية 
  • انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون 
  • عرق الرجال يؤثر على مدى كثافة اللحية لديهم. فالأعراق “الجينات” لها دور في ذلك. 
  • الإجهاد 
  • استخدام الكثير من الكيماويات على اللحية أو تصفيفها بقوة 
  • النظام الغذائي 

في هذه الحالات، يمكن الاعتماد على صبغ اللحية المجهري لملء الفراغات في فروة الرأس والمناطق غير المكتملة. بالإضافة إلى ذلك، تستخدم التقنية لتعبئة البقع الصلعاء في منطقة الوجه لإعطاء انطباع بنمو اللحية بشكل كثيف ومتساوي على الوجه. يتم صبغ اللحية بإجراء يشبه الوشم، يرسم الجراح مظهر لحية كاملة الذقن أو حتى مظهر لحية أكثر سمكًا لدى الأفراد ذوي اللحية المكتملة سابقًا. يتم حقن الصبغة مباشرة تحت أو بالقرب من خيوط الشعر لتتماشى مع الشعر الموجود مسبقًا وتزيد من نعومة الوجه، وحتى تكون النتيجة طبيعية. 

هل نتائج صبغ اللحية المجهري دائمة؟

تدوم نتائج صبغ اللحية المجهري بعد اكتمال فترة التعافي لمدة تصل لـ 3 أو 4 سنوات. بعد هذه الفترة يصبح من الضروري إعادة العلاج، وتجديد وشم تصبغ اللحية للحفاظ على المظهر الجمالي للمريض. أبلغ من خضعوا لإجراء الصبغ المجهري للحية عن نتائج لا تشوبها مثالية استمرت فترات تصل إلى 6 سنوات أو أكثر. للحصول على أفضل النتائج، يتم إجراء صبغ اللحية المجهري لفروة الرأس على مدار جلستين أو ثلاث جلسات مع فترة نقاهة تتراوح من 10 إلى 15 يومًا بين كل جلسة. تعطي نتائج الجلسة الأولى للممارس فكرة عن مدى تفاعل جلد المريض مع تأثيرات التصبغ. من المتوقع أن يتلاشى بعض الحبر بعد الجلسة الأولى. 

تُضيف الجلستين الثانية والثالثة لمسة إضافية لضمان استمرار النتائج لفترة طويلة. بصرف النظر عن الجلسات والمتابعة، فإن طول عمر صبغ اللحية المجهري لفروة الرأس يعتمد على:

 

  • نوع جلد المريض، ونوعية البشرة 
  • مدى الالتزام والتقيد بالتعليمات والإرشادات السابقة للإجراء  
  • المهارات المهنية للطبيب 
  • الحماية المنتظمة من الشمس  والالتزام بإجراءات بعد التصبغ المجهري. 

طريقة آمنة للحصول على مظهر شعر ممتلئ

صبغ اللحية المجهري لفروة الرأس هو طريقة سهلة الاستخدام وآمنة وذات حد أدنى من التدخل الجراحي للحصول على شعر كامل المظهر. الإجراء الخاص بأنواع البشرة يحتاج فترة تعافي ضئيلة مرتبطة به ويتم إجراؤه باستخدام تصبغ تم اختباره من قبل أطباء الجلدية. ويتم أخذ ثلاثة عوامل متعددة في الاعتبار عند تحديد سلامة صبغ اللحية المجهري لفروة الرأس.

طريقة حقن الحبر في تقنية الصبغ المجهري
يشار إليها باسم وشم اللحية، ويختلف التصبغ المجهري للحية عن إجراء الوشم الفعلي. فعلى عكس الوشم، يتم حقن الحبر في الطبقات العليا من الأدمة. ينتج عن هذا نزيف طفيف وأضرار طفيفة لطبقة الجلد، مما يزيد من سلامة الإجراء

الجراحون

مواضيع عامة

معايير اختيار الإجراء

على الرغم من عدم التدخل الجراحي للإجراء، فليس كل شخص مؤهلاً للحصول على صبغ اللحية المجهري، والذي يتم تحديده في الزيارات الأولية للعيادة وجلسات الاستشارة. يتم الحفاظ على معايير صارمة لتحديد أهليتك فيما يتعلق بالتصبغ المجهري، ويُنصح بحجب الإجراء أو الامتناع عن القيام به في حالات معينة، مثل:

 

  • التهاب الجلد المزمن 
  • عدم القدرة على الحضور لجلسات المتابعة 
  • المعاناة من حساسية الأصباغ أو الإبر المستخدمة في العملي

مهارات الطبيب المختص في صبغ اللحية المجهري

يضمن الطبيب المحترف ذو الخبرة والمهارة أن العملية الكاملة لصبغ اللحية المجهري لفروة الرأس أو اللحية تجري وفق المُخطط له من حيث الجودة، والدقة، ومراعاة المعايير الطبية العالية للإجراء من نقطة البداية حتى تحقيق النتائج النهائية وحصول المريض على شعر كثيف في المنطقة المرغوبة. إلى جانب إرشاد المرشح بعناية حول إيجابيات وسلبيات الإجراء، والتأكيد من إعطاء الحقن عند الضرورة، مع مراعاة نوع الجلد ومتطلبات المريض. لضمان إجراء آمن وفعال، من الضروري اختيار عيادة مرموقة تفي بجميع معايير السلامة الخاصة بالتصبغ المجهري للحية وتوفر راحتك طوال الزيارة. وفي هذا الصدد نوصي بحجز جلستك مع بزرة ميد. 

صبغ اللحية المجهري في دبي في بزرة ميد

قدم بزرة ميد في دبي رعاية صحية عالية الجودة في الجراحة التجميلية والترميمية على مدار 30 عامًا. بالإضافة إلى وجود فريق من المهنيين الطبيين ذوي الخبرة الواسعة في الإجراءات الجلدية، فإن المركز لا شك يتمتع ببنية تحتية طبية متقدمة تقنيًا تضمن مطابقة أعلى المعايير الطبية في كل المجالات، ولا سيما الجلدية منها.

 

وفي مجال صبغ اللحية المجهري، وكافة إجراءات الصبع سواءًا للوجنتين أو لفروة الرأس. فإن بزرة ميد تحرص على استخدام أصباغ تم اختبارها سريريًا ومعدات أخرى متقدمة، مع تنسيق خطة مخصصة على يد الطبيب لكل مرشح. ويبدأ إجراء صبغ اللحية المجهرية من خلال فحص الجلد وتقديم المشورة حول تاريخ ردود الفعل التحسسية والحالات الجهازية والإجراءات الجلدية السابقة. لضمان رضاك ​، يتم التقاط صور ما قبل العلاج للمقارنة لاحقًا. ويتم تنفيذ الإجراء باتباع الخطوات التالية:

 

  • الخطوة الأولى: يتم تنظيف المنطقة المراد علاجها جيدًا. 
  • الخطوة الثانية: تحديد المناطق المراد حقنها، وتعيين البقع الصلعاء. 
  • الخطوة الثالثة: تطبيق كريم التخدير على منطقتي الفك والذقن. 
  • الخطوة الرابعة: إجراء الصبغ المجهري للحية باستخدام جهاز إبرة كهربائي. 
  • الخطوة الخامسة: تنظيف وجهك من الصبغة المتبقية، ويُسمح لك بالعودة إلى المنزل واستئناف أنشطتك اليومية بشكل طبيعي. 
  • الخطوة السادسة: وفقًا لمدى تساقط الشعر، يُنصح بمتابعة الجلسات وتكرار الإجراءات. 

لا يتوقف الأمر على النتائج الناجحة للغاية وطويلة الأمد مع الحد الأدنى من المضاعفات للعديد من المرشحين الذين أجروا الصبغ المجهري في بزرة ميد، ففي مراكزنا نحن نقدم نهجًا علاجيًا شاملاً لمرضانا لتحسين مظهرهم الجمالي وزيادة ثقتهم بأنفسهم بعد إجراء وشم ناجح لصبغ اللحية. إن توفير إجراء صبغ اللحية المجهري بتكلفة يسيرة، يتيح الفرصة للكثير من الأشخاص الذين يواجهون مشاكل تساقط الشعر للاستفادة من فوائد الإجراء. 

فوائد صبغ اللحية المجهري

تشمل أهم فوائد صبغ اللحية المجهري ما يلي:

 

  • يعالج مشاكل اللحية الخفيفة من خلال تقنيات الوشم وملء الفراغات بالوشم. 
  • يعطي مظهرًا متجانسًا، ومتناسقًا للوجه 
  • يخفي الندبات أو علامات الحروق في منطقة الوجه 
  • انخفاض تكلفة صبغ اللحية المجهري مقارنة بعلاجات تساقط الشعر الأخرى يجعلها إجراءً مناسبًا 
  • صبغ اللحية المجهري لفروة الرأس يتيح للمرشحين الذين لا تنطبق عليهم خيارات العلاج الأخرى أو لا ينجحون في الاستمتاع بتأثيرات اللحية ذات المظهر الطبيعي 

صبغ اللحية المجهري: وتطبيقه على أنواع اللحى للرجال

يعمل صبغ اللحية المجهري بشكل جيد على اللحى الطويلة واللحية الخفيفة، بشرط أن يتم تطبيق التصبغ بشكل استراتيجي فوق الأدمة “الجزء العلوي من البشرة”. يمكن أن يظهر تساقط الشعر من مناطق اللحية بالوجه بعدة طرق:

 

  • رقع خالية من الشعر في مناطق اللحية والوجنتين 
  • ترقق الشعر مع انخفاض كثافة الشعر في مناطق اللحية 
  • نمو الشعر غير المنتظم مع تكون لحية خفيفة رقيقة على الرغم من خضوعك للعلاجات. 

يتم معالجة كل هذه الحالات بنجاح من خلال صبغ اللحية المجهري بغض النظر عن حجم شعر الوجه. في حالات تكوين الشعيرات الخفيفة، يخلق الصبغ المجهري وهمًا بوجود الشعر الخشن أو الكثيف. ويكون ذلك من خلال الموجات أو الأشكال النقطية، مما يعطي انطباعًا بكثافة شعر الوجه.

 

في الأشخاص ذوي اللحى الأطول، يحلق اخصائي الجلد جزءًا من اللحية بطريقة تخلق الوهم بوجود شعر كثيف. بالنسبة لأولئك الذين يعانون من علامات الندبات، فإن الطبيب يعالج خط الوسط للمنطقة المصابة للحصول على نتائج طبيعية المظهر. 

نتائج صبغ اللحية المجهري

جراء صبغ اللحية المجهري على طول خط الذقن وكل منطقة اللحية. سيُحسن من النتائج ويعطي انطباعًا بأن الشعر كثيف جدًا في تلك المنطقة. بالطبع، سيؤدي هذا إلى زيادة تكلفة الصبغ المجهري للحية. ولكنه يُحسّن النتائج ويطيل من عمرها. أفاد العملاء الذين خضعوا لعملية إعادة بناء شعر اللحية أن النتائج تستمر عادةًا من 5 إلى 6 سنوات دون أي مشاكل، وتعتمد النتائج عمومًا على:

 

مهارات الطبيب أو المختص
يضمن الأطباء ذوو المهارات الفائقة في إجراء التصبغ الدقيق جودة أفضل للوشم المصبوغ على اللحية مع استمراره لفترة أطول. كما أن الطبيب المختص، يعني أن الإجراءات ستتم بالحد الأدنى من المضاعفات أثناء الإجراء مع فترة شفاء قصيرة.

 

جلسات المتابعة “الرتوش”
يمكن لعمليات المتابعة والتحسين السنوية أن تؤدي دورًا كبيرًا في إطالة عمر نتائج التصبغ الدقيق وإعطاء مظهر طبيعي وجمالي فريد للمريض. بالإضافة إلى ذلك، فإن إجراء جلسات المتابعة كل سنة مثلًا تسمح للطبيب بإلقاء نظرة وجه الفرد، وتقدير التغيرات في اللحية وبناء المتابعة وفقًا لذلك لضمان أفضل النتائج.

 

نوع الجلد وحساسية البشرة
يُبلغ المرشحون ذوو البشرة العادية عن نتائج تدوم طويلاً بد إجراء الصبغ المجهري للحية مقارنةً بالمرشحين ذوي البشرة الدهنية. بالإضافة إلى ذلك، فإن المرشحون ذوو البشرة الداكنة يحصلون على نتائج أقصر نسبيًا من المرشحين ذوي البشرة الفاتحة.

 

العناية بالجلد من بعد الإجراء
بعد إجراء الصبغ المجهري للحية، يمكن أن يؤدي الاعتناء بمنطقة الوجه إلى إطالة عمر النتائج بشكل كبير. يعد الإقلاع عن التدخين، والحماية من أشعة الشمس، وتناول كمية كافية من السوائل بعض الأمثلة على تغييرات العناية بالبشرة ونمط الحياة التي تؤثر على النتائج.

الأسئلة

الأكثر تكرارًا

إلى متى تستمر نتائج الصبغ المجهري للحية؟

طول عمر صبغ اللحية المجهري لفروة الرأس عادة ما يكون من 3 إلى 4 سنوات على الرغم من أنه يمكن أن يمتد حتى 6 سنوات في ظروف معينة. بعد هذه الفترة الزمنية، يعتمد طول عمر الإجراء على مدى اهتمام المريض واتباع إرشاداته. 

هل تؤثر تقنية صبغ اللحية المجهري على نمو الشعر؟

لا يؤثر الصبغ المجهري على نمو الشعر أو تغيير نموه الطبيعي. فهو ليس علاجًا لتساقط الشعر. كما أنه لن يتسبب في تساقط الشعر أو إتلاف بصيلات الشعر الموجودة لديك. صبغ فروة الرأس المجهري طريقة لجعل الشعر يبدو أكثر كثافة وامتلاءً. 

هل يبدو صبغ اللحية المجهري طبيعيًا؟

صبغ اللحية المجهري هو علاج يهدف إلى محاكاة مظهر الشعيرات الخفيفة الطبيعية، ومن المفترض أن يبدو مظهر الصبغ مشابه تمامًا لبصيلات شعر الوجه الخارجة من الجلد. لا يتم ذلك بنفس طريقة رسم الوشم على الجسم، ولكن بتقنية تجعل النتائج تبدو طبيعية قدر الإمكان. 

هل يدوم الصبغ المجهري للحية إلى الأبد؟

لا، تدوم النتائج لست سنوات على أحسن تقدير. وهذا في حال تم الإجراء على يد طبيب مختص وراعى المريض كل التعليمات والإرشادات اللازمة للإعتناء بالنتائج. 

كيف يتم صبغ اللحية المجهري؟

يتضمن الصبغ المجهري للحية وضع صبغة خاصة تحت الجلد بشفرة رفيعة أو إبر متناهية الدقة لخلق وهم بوجود الشعر في الأماكن الفارغة. 

ما هي المشاكل التي يمكن أن يعالجها صبغ اللحية المجهري؟

يمكن أن يؤدي صبغ اللحية المجهري إلى حل مشاكل من يعانون من اللحى الخفيفة ونموها غير منتظم، أو من لديهم تساقط شعر نتيجة عوامل وراثية. كما يمكن إجراءه لإخفاء الندبات الناتجة عن حب الشباب أو الندبات الجراحية. 

ما الذي لا يجب عليك فعله بعد عملية الصبغ المجهري؟

خلال أول 5 أيام بعد العلاج، يجب تجنب ما يلي:

 

التعرق الشديد

 حاول عدم الانخراط في أي تمرين مكثف لمدة 5 أيام بعد العلاج، يمكن أن يؤدي التعرق المفرط إلى تأخير عملية الشفاء.

 

الفرك والشامبو

 يمكن أن يؤدي فرك فروة الرأس إلى كسر الجلد وفتح الجروح، ويمكن أن يؤدي غسل الشعر بالشامبو إلى إدخال مواد كيميائية قاسية.

 

الحلاقة

 تجنب الحلاقة وتهيج المنطقة أثناء الشفاء.

 

التعرض لأشعة الشمس على المدى الطويل

 يمكن أن تسبب الأشعة فوق البنفسجية من الشمس حروق الشمس وتلفها. هذا يمكن أن يؤدي إلى تلاشي لون الصبغ بشكل مبكر.

 

اللمس باليد

 الامتناع عن لمس المنطقة المعالجة بيديك كثيرًا. يمكنك إدخال البكتيريا وتزيد من خطر الإصابة بالعدوى.

متى يمكنك الحلاقة بعد الصبغ المجهري؟

تجنب شراء ماكينات حلاقة رخيصة الثمن لتقليل مخاطر تهيج الجلد قدر الإمكان. في البداية، سيوصي الطبيب بعدم حلق المنطقة المعالجة لمدة أربعة أيام إلى أسبوع بعد الخضوع لعلاج صبغ فروة الرأس المجهري. ومن بعدها يمكنك حلق لحيتك وفقًا لتعليمات الطبيب.

Scroll to Top